موقع صدى الضاحية الإخباري

LOADING...
البوتوكس ثورة في عالم التجميل... ولا خوف على الحقن ما دامت سليمة وآمنة
البوتوكس ثورة في عالم التجميل... ولا خوف على الحقن ما دامت سليمة وآمنة
الجمعة 12 كانون الأول 2014 | تجميل

في حوار مع أخصّائية التجميل سهير التي أثبتت وبالفعل أنّ عالم الجمال بات اليوم يشكّل ثورة في حياة المرأة العصريّة، وبعدما ظهرت في الآونة الأخيرة موجة إقفال بعض المؤسسات التي تتعاطى عمليّات التجميل تخوّفت النساء من الإقبال على إجراء هذه العمليّات وخاصّة البوتوكس منها نظرًا لما اظهرته التحقيقات حول البعض من عمليّات التشويه التي أصابت عددًا من النساء.
في هذا السياق كشفت سهير، العديد من الفوائد التي تختص بها حقن البوتوكس، وأجابت على كلّ الإستفسارات التي تشغل بال الكثيرين حول فعاليّة هذا الدواء
يُعتبر إستعمال البوتوكس لعلاج تجاعيد الوجه ثورة حقيقية في عالم التجميل... ولذلك يكفي القول أنّ البوتوكس هو العلاج الوحيد في العالم لعلاج تجاعيد الوجه.

وأجابت عن التساؤلات الخاصّة بالبوتوكس من طريقة عمل البوتوكس، وكيفيّة العلاج ومن له الحق في إستعماله... وهل يصلح لجميع الأفراد وهل له أي مضاعفات على المدى القصير والبعيد والكثير من الإستفسارات الخاصّة بالبوتوكس؟

تقول سهير "تشكَّل التجاعيد على الوجه نتيجة زيادة إنقباض عضلات الوجه بين الحاجبين والجبهة وحول العينين وحول الفم والرقبة... ويتضّح هذا أكثر في الأشخاص المعبّرين بطبيعتهم والإجتماعيين أو من يتطلّب عملهم الحديث الكثير ولذلك فإنّها تُسمّى التجاعيد التعبيريّة، وهذه لا علاقة لها بالعمر فإنّها يمكن أن تظهر في العشرينيات أو الثلاثينيات، حيث أنّها ترتبط بكثرة إنقباض عضلات الوجه للأشخاص الذين يكثرون التعبير بتحريك عضلات الوجه، كرفع الحاجبين عند الدهشة أو التفكير في أمر ما، والعبسة بين الحاجبين عند الغضب أو التعجّب، وكذلك حول العينين عند الضحك... ولذلك فإن أيّ شخص عندما ينظر في المرأة ويجد هذه التجاعيد عند الحركة فإنّه يفضل أن يبدأ في إستعمال البوتوكس من الآن لكي لا تتحوَّل هذه التجاعيد إلى خطوط دائمة في البشرة فيظهر الوجه أكبر عمرًا نتيجة هذه الخطوط".

فما هو البوتوكس؟
"البوتوكس هو مادة بروتينيّة طبيعية ويحتاج إلى تقنيّات عالية جدًّا في التصنيع باستخدام تكونولوجيا متطوّرة جدًّا للحصول على المادّة في صورة شديدة النقاء والتعقيم لضمان حصول المريض على مفعول سريع وبدون أيّ أعراض جانبية. لذا فعلى من يريد الحقن بالبوتكس التأكّد من أنّ البوتوكس هو الأصلي حيث أنّه بدأت تظهر في الأسواق بعض المنتجات الرخيصة في السعر ويدَّعي أصحابها أنّها بوتوكس، وهي غير مرخّصة من وزارة الصحّة وبالتالي فمفعولها وآثارها الجانبية غير معروفة لعدم معرفة كيفيّة تصنيعها أو حفظها".
وتضيف: "يعطي البوتوكس مظهر الشباب وبدون آثار جانبية تُذكر ممّا يعطي الثقة بالنفس والظهور بشكل جميل برّاق بوجه مميّز خالٍ من التجاعيد".

وتشير سهير "أنّ السيدات تحتاج إلى مرّة فقط سنويًا إلى إستعمال البوتوكس لتنعمن بوجه جميل جذّاب خالٍ من التجاعيد يُضاف إليها علاج الكريمات.
يعمل البوتوكس على إرخاء العضلات المسبّبة للتجاعيد، وبالتالي تعود للجلد نعومته وتختفي بذلك التجاعيد التي كانت عليه بسبب إنقباض تلك العضلات.
يتم حقن البوتوكس في صورة سائل بحقن وحدات قليلة تحت الجلد في مناطق التجاعيد باستعمال إبر خاصّة رفيعة جدًّا وبطريقة خاصّة من قبل الطبيب المختص في مدّة لا تتجاوز 15 دقيقة.
في معظم الحالات نستعمل كريمًا موضعيًّا قبل الحقن ولذلك فالإحساس بألم ضعيف جدًّا ولا يكاد يُذكر".

وعمّا إذا كانت ستعود التجاعيد بعد انقضاء فترة البوتوكس تقول سهير: "تعود التجاعيد كما كانت بالسابق قبل الحقن... فالبوتوكس لا يؤثّر أبدًا على الجلد أو العضلات ولا يحدث تشوّهات أو أيّ من الإشاعات التي نسمعها.

الميزة الإضافية في العلاج بالبوتوكس أنّه يحسّن من نتائج عمليّات التجميل الأخرى، والدراسات أثبتت أنه يُفضّل إستعمال البوتوكس قبل عمليّات التقشير وقبل الليزر للحصول على نتائج أفضل بكثير نظرًا لأنّ الجلد يصبح ناعمًا وبدون أيّ تجاعيد، ممّا يسهّل إستقبال خلايا الجلد لأيّ مادّة أخرى، حتى كريمات البشرة العادية من مرطّبات ومنظّفات يكون إمتصاص الجلد لها أفضل وأسرع مع الأشخاص الذين تمَّ علاجهم بالبوتوكس عن غيرهم من الأشخاص العاديّين.
للأسف يُوجد خلط كبير بين البوتوكس والمواد التي تُدعى (فيللرز) وهناك فرق كبير، فالبوتوكس فقط لعلاج التجاعيد وزيادة إفراز العرق ولا علاقة له بزيادة حجم الشفاه أو الخدود أو الأرداف".

وعن الأعمار تقول سهير "المشهور في العالم أنّه بين عمر الـ25 إلى الـ55... لكنّ ليس العمر هو المقياس فبمجرّد أن ظهرت التجاعيد مع الحركة نبدأ بالبوتوكس حتى لا تتحوّل إلى تجاعيد ساكنة وخطوط في الوجه ممّا يظهر تقدّم العمر.

أمّا الجميل في البوتوكس فأنّه يؤدّي إلى ارتفاع الحاجب من الأطراف بعض الشيء وبشكل طبيعي ممّا يعطي للوجه مظهر شاب وطبيعي وبدون اللجوء إلى عمليّات شدّ الوجه المكلفة إذا ما أرادت السيدة ذلك، ولذلك في كثير من الحالات نستعمل البوتوكس فقط لإعطاء الشكل الجمالي للحاجب وتأتي الكثير من السيدات فقط لهذا السبب بغض النظر عن وجود تجاعيد أم لا".

وعن الرجال قالت سهير "هناك الكثير ممن الرجال من يستعملون البوتوكس لإزالة تجاعيد الوجه لإضفاء مظهر شاب والإطلالة بوجه مشرق ممّا يعطي الثقة بالنفس وبخاصة عند الأشخاص من يحتاج عملهم مقابلة الجمهور وحضور الإجتماعات... وعامة فإن التجميل ليس محصورًا فقط للنساء دون الرجال، فالرجل يحتاج أيضًا أن يظهر بشكل شاب وجذّاب وهذا يحصل بعدم وجود تجاعيد بالوجه.
خطأ شائع فالبوتوكس يُستعمل فقط في إزالة التجاعيد من الجبهة وحول العينين وبين الحاجبين وهو العلاج الوحيد في العالم المرخّص من هيئة الأغذية والأدوية الأمريكية لعلاج التجاعيد".

أجندة مناسبات الضاحية
موقع صدى الضاحية الإخباري © 2017